تساؤلات مغربي حول ما يجري في المغرب والعالم
صورة عشوائية... حدث النافذة لترى المزيد!

Category — عن المدونة

اوباما يدافع عن الحجاب في انتقاد ضمني لفرنسا

دافع الرئيس الاميركي باراك اوباما الخميس في القاهرة عن ارتداء المسلمات للحجاب في الغرب، في انتقاد ضمني لفرنسا. وقال اوباما “من المهم بالنسبة الى الدول الغربية ان تتفادى منع المواطنين المسلمين من ممارسة ديانتهم كما يشاؤون، مثلا عبر فرض الثياب التي على المرأة ارتداءها”. ومن دون ان يسمي فرنسا او دول اخرى، اكد انه “ينبغي عدم اخفاء العداء حيال ديانة معينة تحت ستار ادعاء الليبرالية”.

واضاف اوباما “ارفض اراء البعض في الغرب” التي تعتبر ان “اختيار امرأة ستر شعرها ينطوي على شيء من عدم المساواة”. وشدد على ان الحكومة الاميركية لجأت الى القضاء لحماية حق النساء والفتيات في ارتداء الحجاب ومعاقبة من يريدون ان ينكروا عليهن” هذا الحق. وللمرة الاولى، دخلت اميركية مسلمة ترتدي الحجاب هي داليا مجاهد المتحدرة من اصل مصري، البيت الابيض كمستشارة لباراك اوباما.

وتحت شعار العلمنة، عمدت فرنسا العام 2004 الى منع ارتداء الرموز الدينية في المدارس في قانون اعتبر انه يستهدف خصوصا الحجاب. ولا يزال الجدل حول هذا الموضوع مستمرا في كندا والمانيا، فيما منع الحجاب في تسعين في المئة من مدارس بلجيكا واعتبر مجلس الدولة في قرار انه “يعبر عن تمييز”.

عن وكالة الأنباء الفرنسية (AFP)

يونيو 6, 2009   3 Comments

كيف انتقل المغرب من الرتبة 73 إلى الرتبة الثانية؟

احتل المغرب الرتبة 73 عالميا في مؤشر التنافسية الدولية الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي لهذا العام. ويعد ذلك تراجعا عن الرتبة 64 التي احتلها السنة الماضية. لكن جريدة العلم الناطقة باسم حزب الوزير الأول (الإستقلال) عرفت كيف تقدم هذه النتيجة السلبية بإيجابية كبيرة، وتنقل المغرب إلى الرتبة الثانية بفقرة واحدة:

وضع “تقرير المنافسة الشامل” الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي ، المغرب في الرتبة 73 من أصل 134 دولة تم تصنيفها بقائمة صنفت بناء على تقارير خبراء جهويين للمنتدى وفق مقاييس المنافسة الاقتصادية وتوفير الفرص للأعمال والاستثمار. و بهذا الترتيب أضحى المغرب يحتل الرتبة الثانية على مستوى كفاءة المنظومة الاقتصادية التنافسية بدول المغرب العربي بعد تونس و السابعة على صعيد للعالم العربي.

هذه القصة كالتلميذ الذي سأله أبوه عن رتبته في فصله وأجابه أنه جاء الثاني ضمن التلاميذ من جيرانه في العمارة!

فبراير 19, 2009   1 Comment

مرحبا بالعالم … من جديد!

ها أنا قد عدت من سباتي العميق الذي دام أكثر من نصف سنة ومحاولتي الفاشلة للهرب من هذا العالم الإفتراضي. وكما يعلم قراء موقع بلا فرنسية، فلقد عدت مؤخرا لإدارة الموقع وكتابة التدوينات وأشعر الآن برغبة في الكتابة في مدونتي الشخصية هاته.

لكن قبل ذلك قمت اليوم بترقية برنامج التدوين ووردبرس إلى الإصدار الجديد 2.7 والعملية رغم سهولتها استغرت مني عدة ساعات.

شكرا للجميع على المتابعة وتحية خاصة لأولئك الذين دعوني للعودة وأتمنى أن أفيد وأستفيد من هاته التجربة. وإلى اللقاء.

ديسمبر 19, 2008   3 Comments

الــــوداع

لكل شيء نهاية. وهذا اليوم هو نهاية هذه المدونة (علاش؟). فكما قلت في آخر إدراج لي في موقع بلا فرنسية، فلم أعد قادرا على التدوين وقررت اعتزال هذا العالم الإفتراضي لأهتم بعالمي الواقعي الذي أهملته كثيرا (غير أنني لست نادما على ما فعلت!).

أتمنى أن أكون قد أضفت شيئا ذا قيمة للمحتوى المغربي والعربي على الأنترنت. شكرا لكل من شاركني هذا المشوار.

وللإشارة، فقد تفضل عميد المدونين المغاربة باللغة العربية الأخ محمد سعيد احجويج مشكورا باحتضان “موقع بلا فرنسية “ وتولي إدارته حتى لا يسكت صوت المطالبين بالإستقلال اللغوي لبلدنا العزيز، المغرب. لكنني سوف أحذف هذه المدونة (علاش؟) قبل نهاية هذا الشهر.

دمتم في رعاية الله.

أخوكم أحمد

روابط متعلقة:

عام على انطلاق موقع بلا فرنسية، وماذا بعد؟
لا تبكي على لغتك… استعملها!

مايو 14, 2008   8 Comments

المدونة في حلة جديدة

قمت أول أمس بترقية المدونة إلى النسخة الجديدة من وورد بريس المعرب (WordPress 2.5) واستغلت الفرصة لتثبيت تصميم جديد. وبطبيعة الحال أخذ مني الأمر عدة ساعات خلال الثلاثة أيام الماضية.

أتمنى أن يروقكم الشكل الجديد وأرحب بكل ملاحظاتكم.

أبريل 8, 2008   2 Comments

لمن يسأل عني…

طلب مني المدون والأستاذ الجامعي نعيم صاحب مدونة “في البداية كانت المدونة” (Au début était le Blog) الكتابة عن نفسي من خلال إرساله مايسمى بالتاج (Tag)، وهذه طريقة يعتمدها المدونون من أجل التعرف أكثر على بعضهم البعض وزيادة التواصل فيما بينهم.

أجد صعوبة في إيجاد ما أكتبه في هذا الإطار، فأنا شاب مغربي عادي جدا، أحب القهوة في الصباح والنوم الكثير (ما عدا إذا وجدت ما أفعل في موقع بلا فرنسية أو هاته المدونة)، وشبه مدمن على الأنترنت (لهذا فجل ما أقرأ على الشاشة). إذا أردتم خصوصيات أكثر، فإليكم ماكنت كتبته السنة الماضية استجابة لطلب مماثل بعنوان ” أنا والفرنسية : خمسة أسرار” (طبعا في موضوعي المفضل: اللغة الفرنسية)

السر الأول: أجبرت على تكرار القسم الثالث ابتدائي وهو القسم الذي بدأت فيه تلقي اللغة الفرنسية، لاأعلم إن كانت معلمة الفرنسية هي السبب! وهذه كانت المرة الأولى والأخيرة التي أكرر فيها. ولقد نجحت في كل دراستي والحمد لله.

السر الثاني: في الإعدادي كادت استاذة الفرنسية أن تفقد صوابها عندما لاحظت ان كتاب القراءة الذي معي هو بضع صفحات مبتورة من الكتاب الأصلي.. والحقيقة أنه كان عندى نسختان فقسمت النسخة القديمة، التي أعطاها لي أحد الأصدقاء، إلى أجزاء صغيرة حتى يسهل علي حملها …. لأن الكتاب كان كبيرا جدا و كنت أنا “معكازا” جدا!!

السر الثالث: في الثانوي، تم اختياري من طرف الإدارة بسبب معدلاتي الجيدة نسبيا في الفرنسية لتمثيل المؤسسة في إقصائيات مسابقة دولية في اللغة الفرنسية والتي تنظمها وزارة الفرنكوفونية الفرنسية… لكن لم يتم إخباري بالنتيجة !!

السر الرابع: في الثانوي أيضا انخرطت في المعهد الفرنسي من أجل استعمال المكتبة والنادي السنيمائي الذي كان يعرض فلمين فرنسيين أو ثلاثة في الأسبوع لكنني لم أشاهد إلا فلمين أو ثلاثة في السنة كلها ولا أعتقد أنني انتظرت إلى نهاية العرض فيهم جميعا …ولعلككم تعرفون السبب!

السر الخامس: قبل بدايتي للتدوين رفضت كتابة طلب باللغة الفرنسية في إحدى الإدارات العمومية لكن بعد أخذ ورد، أجبرت على فعل ذلك …

مارس 19, 2008   8 Comments

عنوان جديد

قمت بتغيير عنوان هذه المدونة إلى: alach.blafrancia.com

وكذلك عنوان الخلاصات (التلقيمات) إلى: feeds.feedburner.com/alach

رجاء لا تسألوني… وعلاش هذا التغيير؟

شكرا على متابعتكم .

مارس 13, 2008   2 Comments

علاش؟ مدونة جديدة

مرحبا بكم في مدونتي الجديدة التي سميتها “علاش؟” (لماذا؟ باللهجة المغربية) . فبعد حوالي سنتين من التدوين المتخصص في قضية الإستقلال اللغوي من خلال مدونة ثم موقع “بلا فرنسية“، وجدت نفسي محروما من مناقشة قضايا أخرى وقررت فتح هاته المدونة لتجميع كل ملاحظاتي وتساؤلاتي حول ما يجري في المغرب والعالم في ميادين مختلفة من التقنية إلى السياسية.

اخترت تسمية “علاش؟” للدلالة على أن ما سأكتب لن يكون رأيا لخبير في مجال ما وإنما تفكير بصوت مرتفع حول ما أصادفه خلال جولاتي الإفتراضية على الشبكة. وسأحاول أن تكون المواد متنوعة وخفيفة!

أرحب بأرائكم حول مضمون المدونة وشكلها الذي لا أزال أشتغل عليه.

والسلام،

أخوكم أحمد

نوفمبر 29, 2007   6 Comments