تساؤلات مغربي حول ما يجري في المغرب والعالم
صورة عشوائية... حدث النافذة لترى المزيد!

Posts from — يناير 2008

60 عاما تكفي

فلسطيــــن

يناير 23, 2008   No Comments

مغربي في الدانمارك نجم الأغنية الملتزمة

عصام بشيرى و غلاف لألبوم أوتلاندش Closer Than Veins

عصام بشيرى شاب دانماركي من أصل مغربي، استطاع بفضل موهبته أن يصبح نجما داخل بلاده الإسكندينافية وعبر العالم. كون فرقة غنائية تسمى Outlandish (أوتلانديش – بمعنى غرباء) مع صديق من أصل باكيستاني (وقاص) وآخر من هاندوراس (ليني). وكحال كثير من فناني أبناء الجيل الثاني من المهاجرين في أروبا، اتجه عصام وفرقته نحو أغاني الهيب هوب للتعبير عن وضعهم كأقلية في مجتمعاتهم. لكن أسلوبهم يختلف من قطعة إلى أخرى. وتستعمل الفرقة اللغات الدنماركية والإنجليزية والإسبانية.

اكتشفت عصام قبل حوالي سنتين عندما شاهدته يغني مع سامي يوسف في كليب على (يوتوب) أغنية Try Not to Cry (حاول ألا تبكي) التي تتحدثت عن أبناء الإنتفاضة. ولما بحثت عنه في الأنترنت، أعجبت بالمواضيع التي يتطرق إليها في ألبوماته الثلاثة وإتجاهه نحو مزيد من الإلتزام في كل إصدار جديد. ولعل قراءة لمحتويات الألبوم الأخير الصادر عام 2005 المعنون Closer Than Veins (أقرب من العروق) توضح ذلك خاصة أغنية Look Into My Eyes (أنظر إلى عيناي) التي كتبت كلماتها فتاة فلسطينية تتحدث فيها عن مآسي شعبها في ظل الإحتلال.

ومن ضمن ما قدمته فرقة أوتلانديش أغنية عن سجن غواتانامو وأخرى عن الهجرة السرية (الحراكة) في المغرب بعنوان “والو” Walou (بمعنى لا شيء بالمغربية).

في حوار مع جريدة الشرق الأوسط، تحدث عصام عن علاقته بالمغرب قائلا : “عندما كنت اذهب مع اهلي للمغرب وانا صغير كنا نقيم في الناظور، حيث تعيش الأسرة هناك. وأحب السفر حول المغرب، حيث الانتقالات والطعام رخيص، والناس لطفاء. وأحاول دائما السفر سنويا.” وقال عن مساندة أسرته له: “لم تكن لديهم أي مشكلة في الطريقة التي أعبر بها عن نفسي، لثقتهم فيما افعله وانني لن استغل الأمر ولن اتسبب في عدم الاحترام لنفسي ولهم. كما أنني لن اعد فيديو كليب مع الكثير من الفتيات كما هي فيديوهات الهيب هوب اليوم.”

وشد انتباهي صراحته التامة عندما سئل عن رأيه في الموسيقى العربية، حيث قال: “أكره الاغاني العربية الحديثة. فكلما ذهبت الى المغرب اشاهد العديد من القنوات الموسيقية والجميع ولا سيما المطربات يتنافسن على اظهار مفاتنهن على الكليبات.”

وإليكم بعضا أغاني أوتلاندش المصورة:
[Read more →]

يناير 12, 2008   14 Comments

ولهم فيها ما تشتهيه أنفسهم…

أحمد رفيقي في زنزانته بسجن عكاشة

نشرت جريدة “نيويورك تايمز” الأمريكية على موقعها تحقيقا معززا بصور و فيديو حول معتقلي السلفية الجهادية بالمغرب. والصورة أعلاه لأحمد رفيقي، المعروف بأب الجهاديين في المغرب. الغريب في الموضوع، تقول الجريدة، أنه عكس ماهو معروف على سجون المغرب من “انتهاكات لحقوق الإنسان” فإن هذا الشخص، الذي اقترب الإفراج عنه وصاحب الشعر واللحية الطويلين والمطليين بالحناء، يعامل معاملة خاصة؛ حيث توفر له إدارة سجن عكاشة بالبيضاء حديقة ومطبخ ممتلئ بالمأكولات التي تجلبها له زوجتيه (2) وغرفة خاصة للجماع! وتقول الجريدة بأن الإضرابات عن الطعام كانت وسيلة ناجعة بالنسبة للجهاديين للحصول على تلك الامتيازات والتي يغبطهم عليها سجناء الحق العام. غير أن العيش “الكريم” داخل السجن لن ينسي كثيرا من هؤلاء التعذيب الذي لاقوه في مخافر الشرطة أثناء استنطاقهم؛ ونشرت الجريدة عدة شهادات توضح ذلك.

تحديث: يمكنكم قراءة ترجمة للمقال المذكور على موقع جريدة الشرق الأوسط

يناير 3, 2008   2 Comments

فرصة لتقليد فرنسا: منع التدخين

لا للتدخين في الأماكن المغلقة

بدأت منافض السجائر تختفي من المقاهي والمطاعم الفرنسية في أول يوم يسري فيه قرار حظر التدخين في الأماكن العامة … ودخل قرار منع التدخين حيز التنفيذ رسميا في فرنسا الثلاثاء تماما وكذا في البرتغال ومعظم أنحاء ألمانيا … واعتبارا من الأربعاء سيعرض المدخنون المخالفون أنفسهم لدفع غرامة قد تصل إلى 450 يورو، وتصل قيمة الغرامة المفروضة على أصحاب المؤسسات التي لا تلتزم بقرار المنع إلى 750 يورو. (عن موقع الجزيرة)

يناير 2, 2008   3 Comments