تساؤلات مغربي حول ما يجري في المغرب والعالم
صورة عشوائية... حدث النافذة لترى المزيد!

Posts from — أكتوبر 2009

أهلا وسهلا بالإسرائليين!

سياح إسرائليين بالمغرب
أوصلني بحث على الأنترنت إلى مقال نشر في جريدة جيروزاليم بوست الإسرائلية الناطقة بالإنجليزية حول السياحة في المغرب. عنوان المقال: “المغرب الرائع”! ويبدأ بالمقدمة التالية: “إذا كنت تحب الإبتعاد عن تركيا بسبب الإجراءات التركية الأخيرة المناهضة لاسرائيل، فيمكنك إختيار دولة مسلمة أخرى لعطلتك المقبلة.”

ويحكي كاتب المقال الإسرائلي عن إعجابه بما رأه في المغرب من جمال لا منتهي تعجز عن وصفه الكلمات! ويقول بأن هناك الكثير من الإسرائليين لا يعلمون أن بإمكانهم الحصول على تأشيرات سياحية خاصة تمكنهم من زيارة المغرب. وبسبب عدم وجود علاقات ديبلوماسية بين البلدين، يتوجب على الإسرائليين طلب تأشيرة من شركة سياحية مغربية أسبوعين قبل موعد الوصول والسفر عن طريق دولة ثالثة.

وعن تجربته مع المغاربة، يقول الكاتب بأنهم يستقبلون اليهود والإسرائليين بابتسامة وحرارة. ولم يشعر خلال تجواله في ربوع المغرب بأية أحاسيس ضد السامية أو ضد اسرائيل. والتقى خلال رحلته بشاب مغربي يتحدث العبرية كان يشتغل بتل أبيب كطباخ في أحد الفنادق.

وبالرغم من وجود مظاهر التخلف خارج المدن، فإن المغرب بالنسبة لهذا الكاتب، نموذج على اسرائيل ودول أخرى أن تحتدي به في حسن الضيافة وحرارة الإستقبال وخدمة الدرجة الأولى للسياح.

نفاقهم له حدود ونفاقنا لا محدود! مارأيكم؟

أكتوبر 31, 2009   5 Comments

التربية على التحضر

تزاحم على باب الحافلة

علي الوكيلي: كم بيننا وبين التحضر والحضارة؟

الحضارة والتحضر غير مرتبطين بمستوى المعرفة أو الرفاه المادي أو التقدم التكنولوجي، فقد كان “الهنود الحمر” أكثر تحضرا من الأوروبيين الغزاة، والشيء نفسه يقال عن شعوب أمريكا الجنوبية التي هاجمها الغزاة الإسبان بوحشية. واليوم في المغرب تجد أستاذا جامعيا حاصلا على رخصة السياقة يجر أطفاله نحو النقطة الدائرية وسط جنون السيارات، فماذا يعني ذلك؟ يعني أنه متعلم غير متحضر… في كل يوم تخرج فيه إلى الشارع المغربي تجد فيه مظاهر انعدام التحضر، أطفال يشعلون النار في جريدة ويلقون بها في صندوق قمامة من البلاستيك، فتيان يتعاونون من أجل تحطيم عمود عليه إشارة “قف”، صاحب دراجة هوائية لا يعنيه الضوء الأحمر ولا الاتجاه الممنوع، كثلة من المواطنين تجتمع كالنحل أمام شباك التذاكر بمحطة القطار أو الحافلات دون صف أو نظام، امرأة تلقي بالأزبال من نافذة بيتها دون شعور بالذنب، سيارات بالمئات تسد الشارع لأن أصحابها ينتظرون فلذات أكبادهم أمام مدرسة خصوصية غير مبالين بالآخرين الذين لا علاقة لهم بالمدرسة ولا بفلذات الأكباد، تحرش جنسي واسع يمس المتبرجات والمتحجبات العفيفات والراغبات على حد سواء، عدائية غريبة بين السائقين فيما بينهم وبينهم وبين الراجلين…

أكتوبر 1, 2009   6 Comments